في بلاغ له للرأي العام بورزازات صدر عن المجلس الجماعي لورزازات يقول فيه.

تفعيلا لروح المسؤولية الوطنية، و انسجاما مع التعبئة الشاملة لكافة الشعب المغربي، أفرادا و جماعات، مؤسسات و قطاعات عامة و خاصة، في مواجهة الجائحة العالمية المتمثلة في انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 ، يعلن مجلس جماعة ورزازات ، بجميع عضواته و أعضائه عن مساهمتهم في تمويل الصندوق الخاص بتدبير و مواجهة الفيروس المذكور و ذلك بتخصيص تعويضاتهم عن شهر لفائدة هذا الصندوق.

و إذ يعبر كافة أعضاء مجلس الجماعة عن اصطفافهم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده ويشكرون ساكنة المدينة على ما أبانت عليه من روح المسؤولية في هذا الظرف العصيب و يؤكدون على ضرورة الامتثال للقرارات و التوجيهات الصادرة عن السلطات العمومية بكل مكوناتها، فإنه ينوه و يثني كثيرا على مجهودات السلطات المحلية والأمنية والاطقم الطبية والمصالح اللاممركزة للدولة و كذا المصالح التقنية و الادارية الجماعية وفعاليات المجتمع المدني ومنابر الإعلام المحلي التي تعبأت كلها، كل من موقعه، تعبئة شاملة لصد هذا الوباء.

حفظ الله بلدنا، ملكا و شعبا بما حفظ به الذكر الحكيم من هذه الجائحة و سائر بلدان المعمور.

بلاغ عن المجلس الجماعي لورزازات